البرلمان السنغالي : تنصيب النواب المنتخين وسط صراع كبير حول منصب رئيس الجمعية الوطنية.

0
230

وصل النواب المنتخبون حديثًا إلى الجمعية الوطنية صباح اليوم عند الساعة السابعة، ودخل ممثلو التحالف الرئاسي المنتخبون ، بأوشحتهم بالألوان الوطنية ، إلى الجمعية الوطنية وسط هتافات الناشطين الذين قدموا من عدة مناطق لدعم نوابهم.

أميناتا توري ، وعبد الله داود جالو ، وفاربا نغوم ، وعمر يوم ، وعبد الله سيدو صو ، وعبد الله جوف سار وجميع النواب الآخرين موجودون بالفعل في مقاعدهم ، في انتظار بدء التنصيب.
كما نرى في الجانب الآخر من النواب في المعارضة وعدم الانحياز أمثال غوي مريس ساجا، بار غي، سرين شيخ تيورو امباكي وباب جبريل .
هذا وقد دعا النائب البرلماني “عبد و بارا دولي “وزراء بينو المنتخبين إلى الخروج من القاعة لأن وجودهم يعتبر انتهاكا لبند عدم تراكم الوظائف في الدستور .

ويعتبر منصب “رئاسة البرلمان” موضع مفترق الطرق بين الأحزاب والائتلافات السياسية لوجود صراع شرس بين المعارضين من جانب وبين النواب المنتخبين من المعسكر الحاكم.
وأعلن كل من النائبين بارتلمي جاس وأحمد حيدرا نية ترشحهما في منصب “رئاسة البرلمان “، أما من المعسكر الحاكم فلم يعرف حتى وقت إعداد هذا التقرير المرشح البارز الذي اختاره رئيس الجمهورية ماكي صال، فيما تشير مصادر إعلامية عن احتمالية ترشح كل من ميمي توري وعبد الله جوف سار وٱمدو باه، في حين كشف مود مالك امبي ترشح عمدة بلدية ريشارتول وعضو الائتلاف الحاكم “بينو بوك ياكار “ٱمدو مام جوب في رئاسة البرلمان.

دكارنيوز

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici