تحقيق : دائرة “مقدمة الخدمة” تقدم إفطارات يومية في مسجد طوبى … وقفة عن سير الأعمال بين قيمة الميزانية ونسبة المستفيدين.

0
535

دائرة “مقدمة الخدمة” تقدم إفطارات يومية في مسجد طوبى … وقفة عن سير الأعمال بين قيمة الميزانية ونسبة المستفيدين.

تحقيق / محمد الأمين سيسه لدكارنيوز.

أجرى #دكارنيوز تحقيقا لمعرفة تفاصيل الأعمال الخيرية التي تقدمها دائرة “مقدمة الخدمة” الهيئة المكلفة بإدارة شؤون مسجد الجامع بطوبى، حيث دأبت على تنظيم إفطار جماعي يومي بالجامع الكبير بطوبى و يستفيد منه آلاف المسلمين الصائمين ” .

تحدث السيد عبد الله جوب عضو سيكريتاريا الدائرة معنا عن تاريخ بدء هذه الأعمال الخيرية في جامع طوبى، وأهم المراحل التي مرت بها.

ويقول °جوب° ” تاريخيّا بدأ هذا البرنامج عام 2005 ، حيث كان التنظيم على إشراف وتوجيه لدائرة مقدمة الخدمة تنسيقا وانضباطا ، ومع مرور الوقت يتقدم إلى يومنا هذا،في بداية الأمر لم تكن الميزانية كما هو الحال لكن بفضل الله وعونه وصلت إلى مليون وزيادة في اليوم الواحد،ويتم استهلاك 400 أو 500 كيلو سكر يوميا،وفي بعض الأحايين كيوم الجمعة تتجاوز هذه الكمية حسب العدد،كلما زاد عدد الحضور نزيد على ميزانية الإفطار اليومي في المسجد ” .

وأردف قائلا “أما مايتعلق بشراء الخبز فنحتاج إلى أكثر من 2000 _إلى 2500 رغيف خبز يوميا لأجل تقديم الإفطار أمام الصائمين ” .

أما مايتعلّق بمصدر التمويل، فأوضح سرين عبد الله جوب أن هذه التكاليف تجمعها مقدمة الخدمة من المتبرعين وفاعلي الخير والشيوخ وغيرهم،، كما أوضح أن ميزانية وتكاليف هذا الإفطار لا تخرج من خزانة مقدمة الخدمة مباشرة،لكنها مبالغ تجمعها من فاعلي الخير وروادهم “.

وأضاف أن المستفيدين من هذ الإفطار اليومي قد يتجاوز عددهم إلى أكثر من أربع ألف شخص وزيادة،ومعظمهم من العائلات الفقيرة والمحتاجة والذين يدركهم الصلاة في الجامع الكبير بطوبى أو هم يسكنون قربه ، وأحوالهم الاجتماعية متدنية،وهم بأمس الحاجة إلى هذه المساعدات.

وللتذكير، أدى الخليفة العام للطريقة المريدية سرين محمد المنتقى امباكي حفظه الله ورعاه زيارة تفقدية إلى الجامع الكبير يوم الأربعاء 20 أبريل 2022 لمتابعة سير العملية.

وخلال لقاءه مع أفراد الدائرة، استحسن مجهوداتهم القيمة لخدمة الصائمين وإطعام المساكين وذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة إلى تضافر الجهود المبذولة لتنظيم باحات المسجد والوافدين إليه يوميا سواء المصلين أو الزائرين للمراقد المقدسة.

وفي نهاية هذا التحقيق، نذكركم على أن دائرة مقدمة الخدمة أنشئت في عام 1994 تحت إشراف وأمر الشيخ سرين صالح امباكي الخليفة الخامس للطريقة المريدية، ويترأسها الٱن سرين عافية بوصو الإمام الراتب في الجامع، وتتلخص أدوارها بتكوين فريق يضم كافة العاملين في الجامع الكبير ، ويتم تنظيم الإفطار الجماعي في كل يوم خلال شهر رمضان المبارك ، وهي بالفعل أعمال خيرية تستحق التقدير .

كما دأبت الدائرة على تنظيم جلسات علمية تضم محاضرات وفتاوى دينية يقيمها علماء ودعاة كل يوم خلال شهر رمضان المبارك عقب أداء صلاة العصر في الجامع الكبير، حيث يعالج فيها مواضيع هامة تجذب الانتباه ويستفيد منها طلبة العلوم.

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici