توقيع اتفاقية تعاون بين إتحاد علماء الدين الإسلامي في كوردستان والأكاديمية العالمية لعلماء الصوفية

0
312

متابعة – عبد العزيز اغراز 

وقع اتحاد علماء الدين الإسلامي في كوردستان اليوم الخميس 14يوليو الجاري، اتفاقية تعاون مع الأكاديمية العالمية لعلماء الصوفية، وذلك بهدف تعزيز التبادل المعرفي والعلمي والثقافي بما يؤدي الى توسيع آفاق المعرفة وتوطيد أواصر التعاون العلمي.

جاء ذلك خلال استقبال الشيخ الدكتور عبدالله ويسي رئيس اتحاد علماء الدين الإسلامي في كوردستان بحضور السيد نائب الرئيس وعدداً من أعضاء المكتب التنفيذي، وفداً رفيع المستوى من الأكاديمية العالمية لعلماء الصوفية برئاسة الشيخ الدكتور محمد عجان الحسيني الأمين العام للأكاديمية العالمية لعلماء الصوفية وعدداً من قيادات الأكاديمية.

 وقال الدكتور عبدالله ويسي في تصريح صحفي إنَّ التعاون المشترك بين المؤسسات العلمائية يسهم في إثراء القدرات العلمية والثقافية بما يدعم الخبرات الأكاديمية والتعليمية من خلال مبادرات مشتركة تعود بالنفع العام على علماء الدين الإسلامي وعلى المجتمع بما يخدم المجال العلمي والثقافي.

وأضاف أنَّ الاتفاقية المشتركة بين اتحاد علماء الدين والأكاديمية العلمية لعلماء الصوفية تأتي في إطار مساعي الطرفين لتفعيل التبادل العلمي والثقافي والتواصل بينهما، بما ينعكس إيجابياً على المؤسستين، ويغني تجاربهما، ويثمن الروابط التي تجمعهما، وبناء على ذلك تضمنت الاتفاقية التعاون في القضايا ذات الإهتمام المشترك، وإعداد برنامج لتقوية المجال العلمي والمعرفي والثقافي وذلك عبر تبادل الزيارات واللقاءات المتبادلة، بالإضافة الى تبادل الخبرات العلمية من أجل عقد المؤتمرات العلمية والثقافية التي تتناول القضايا المشتركة، إلى جانب تواصل علماء كوردستان مع العالم الإسلامي.

ومن جانبه أكد الشيخ الدكتور محمد عجان الحسيني على أنه سيتم بموجب الاتفاقية الموّقعة تبادل الخبرات العلمية والإستفادة من المنشورات والمطبوعات ذات الاهتمام المشترك بين الجانبين، بالإضافة إلى تبادل الزيارات بين العلماء في المؤسستين والإستفادة من الخبرات  العلمية والمعرفية من أجل تكوين جسر علمي لنشر الوسطية والإعتدال و محاربة التطرف وتعميق نظرية التعايش السلمي بين الصف العلمائي أكثر فأكثر، هذا بالإضافة الى الاهتمام بالدورات التثقيفية وتهيئة الأطر العلمية من كلا الجانبين من أجل النهوض بالمستوى العلمي والمعرفي والثقافي، مع الاعتماد على منهج  علماء أهل السنة والجماعة المعمول به عند السواد الأعظم من المسلمين في العقيدة والفقه والتصوف ونبذ الآراء والمعتقدات الشاذة.

والجدير بالذكر أنَّ الأكاديمية العالمية لعلماء الصوفية من إحدى المؤسسات العالمية التي تهدف الى نشر الوسطية والاعتدال تأسست في 2017م ومقرها الرئيسي في بريطانيا ولها فروع منتشرة في عدد من دول العالم.

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici