دكار… مختار باه يودع عالم الرياضة بعد 8 سنوات من الخدمة.

0
165

ودّع وزير الرياضة السابق مختار باه عالم الرياضة بعد 8 سنوات خدمها للدولة تاركا وراءه انجازات كبيرة حققها خلال توليه في هذا المنصب.

كان لعمدة بلدية فاتيك حظا كبيرا ،حيث يعتبر أول وزير يضم تحقيق المنتخب الوطني لكرة القدم أول لقب بكأس أمم أفريقيا لعام 2021 ، وتأهل أسود الترنغا للمرة الثانية على التوالي في روسيا 2018، وقطر 2022 داخل عهده.

كما حقق إنجازات ملموسة في عالم الرياضة ، منها تدشين ملعبي عبد الله واد ودكار أرينا في جامنياجو، وافتتاح ملعب المصارعة في بكين من ضواحي العاصمة السنغالية دكار، وإعادة بناء وتشييد الملاعب الجهوية في كثير من المناطق السنغالية .

صاحب ال52 عاما وابن فاتيك ومسؤول سياسي للتحالف من أجل الجمهورية (APR) تم تعيينه وزيرا للرياضة في 6 يوليو 2014 في حكومة محمد بون عبد الله جون.

يأتي حفل التوديع، وسط تساؤلات كبيرة عن القرار المفاجئ بإقالته من منصبه خلال التعديل الأخير، ليترك المجال للوزير الأسبق للاتصال الرقمي يعقوب جترا.

جترا وما ينتظره :

في إطار الاستعداد التام لخوض المونديال قطر 2022 ، يأتي السيد يعقوب جترا مسؤولا جديدا عن الرياضة في السنغال ، فيكون مهمته الأولى مرافقة المنتخب الوطني إلى هذا الحدث الكروي.

كما أن السنغال تستعد لخوض منافسات كروية بعضها إقليمية وعالمية بمختلف أشكالها منها كرة القدم ، كرة السلة، كرة القدم الشاطئية، وتحتاج إلى رعاية كاملة من الخدمات.


صاحب ال48 عاما وابن تييس، حصل شهادة الماجستير في قانون الأعمال يعد أحد رفقاء رئيس رومي الأول منذ اللبنة الأولى لهذا الحزب الليبرالي، الأمر الذي ساعده على الحصول على حقيبة وزارية في 1 نوفمبر 2020 .

يستمر جترا على خريطة سياسة السيد إدريس سك الذي وافق على الانضمام إلى المعسكر الحاكم بعد سنوات من المعركة الحاسمة بين ماكي صال وزعيم رومي .

ففي أول كلمة له بعد توليه منصب وزير الرياضة، دعا جترا سلفه مختار باه إلى توحيد الجهود من أجل تحقيق الهدف في عالم الرياضة، داعيا إياه ليكون ضيف شرف في مونديال قطر 2022 .

تقرير #دكارنيوز

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici