عاجل / اعتقال الصحفي باب ٱلي انياغ من جديد…

0
129

أفرج يوم الأربعاء الماضي عن الصحفي باب ٱلي نيانغ مدير موقع دكار متين ،وهو أحد منتقديه للسلطة ، والذي أدى اعتقاله لأكثر من شهر إلى تعبئة المهنة والمدافعين عن حقوق الإنسان .

وهكذا، تم اعتقاله للتو من قبل عناصر قسم التحقيقات الجنائية، ولم يعلن حتى وقت كتابة هذه السطور سبب التوقيف.

رئيس الموقع الإخباري على الإنترنت دكار متين ، اعتقل في 6 نوفمبر ، ثم اتهم في 9 نوفمبر ، بإفشاء معلومات من المحتمل أن تضر بالدفاع الوطني” ، و “إخفاء وثائق إدارية وعسكرية” و “نشر أخبار كاذبة من المرجح أن تؤدي إلى إلحاق الضرر بالدفاع الوطني”. تشويه سمعة المؤسسات العامة “.

دخل السيد نيانغ في إضراب عن الطعام في 2 ديسمبر احتجاجًا على سجنه. وأكد محاميه أنه أنهى به يوم الأربعاء بعد الإفراج عنه، لكنه كان ضعيفا.

تم إجلاءه إلى عيادة خاصة في دكار ليلة 9 إلى 10 ديسمبر بعد تدهور صحته ، وفقًا لدفاعه .
وعقب خروجه، صرح على أن اعتقاله في السجن لم يكن إلا لإسكاته، وهو يعرف أن النظام خائف عليه بسبب مهنيته في الحقل الإعلامي وفي كشف فضائح النظام .
ورحبت منظمة مراسلون بلا حدود غير الحكومية يوم الأربعاء الماضي بالإفراج عنه ودعت السلطات إلى إسقاط جميع التهم الموجهة ضد الصحفي.

نتابع.

دكارنيوز

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici