عثمان سونكو يتهم الحكومة مسؤولية وفاة مانكابو…

0
173

رفع زعيم المعارضة السنغالية عثمان سونكو أُصبع الاتهام إلى الحكومة بالتورط في وفاة السيد فرانسوا مانكابو الذي فارق الحياة أثناء وضعه رهن الحراسة النظرية من قبل السلطات.

وانتهز سونكو الفرصة للتعليق عن الحادثة لأول مرة أثناء جولته السياسية ضمن الحملات الدعائية للانتخابات التشريعية في يمبل احدى ضواحي العاصمة السنغالية حيث وصف تصريحات المدعي العام للجمهورية بالافتراء والكذب مشددا على ضرورة فتح تحقيق لتوقيف المتورطين فيه.

وقال سونكو ” إن مانكابو توفي نتيجة التعذيب من قبل أفراد الشرطة المدنية قبل إجلاءه إلى المستشفى الرئيسي حيث فارق الحياة، ” .
واستمر حديثه مؤكدا على أن الحكومة رفعت قضية اعتقال أشخاص مقربين من باستيف واتهامهم بالإرهاب من أجل الحدّ و تصفية حسابات سياسية ضد المشروع الإصلاحي الذي ننوي القيام بها للسنغال.

وكان فرانسوا مانكابو حارسا شخصيا للوزير الأسبق في الشؤون الخارجية شيخ تيجان غاجو وهو في سن 51 من العمر ، وقد تم اعتقاله وهو في منزله بتهمة التآمر ضد الدولة، لاكن سرعان ما أعلن نبأ وفاته من قبل السلطات إثر محاولته للانتحار وفق رواية النيابة العامة.

دكارنيوز

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici