الخلافة القادرية في السنغال تنظم ملتقى ديني عالمي في منطقة تامباكندا في شهر مارس المقبل

0
485

أعلنت الطريقة العلية القادرية، بدولة السنغال، اليوم السبت، تنظيمها ملتقى ديني عالمي، ١٩ مارس المقبل، بعنوان “دور الزوايا في نشر الوسطية والاعتدال”، بمشاركة عدد من الشيوخ والعلماء من كافة دول العالم الإسلامي، حيث اعتادت الطريقة العلية القادرية على تنظيم هذا الملتقى كل عام من نفس الموعد بمشاركة محلية وعالمية من قبل شيوخ وعلماء الزوايا الصوفية حول العالم.

وقال الشيخ دابو انفآ شيخ الطريقة العلية القادرية بدولة السنغال، إن ملتقى هذا العام سينظم تحت رعاية السيد الشيخ شمس الدين محمد نهرو الكسنزان، شيخ الطريقة العلية القادرية الكسنزانية بالعراق والعالم الإسلامي، والسيد الشيخ منتقى بسير امباكي شيخ الطريقة المريدية، والشيخ حسن الحساني، شيخ الطريقة القادرية بالجزائر، وعموم افريقيا والشيخ كرمبا سواني، وعدد من شيوخ وقيادات الزوايا الصوفية بالعالم.

وأوضح “شيخ العلية القادرية” بالسنغال في تصريحات له: أن هذا الملتقى يضم عدد كبير من رجالات التصوف الإسلامى، حيث يهدف الملتقى بالاساس لجمع كلمة الصوفية، وتوجيه رسالة موحدة للعالم كله من أجل التأكيد على الدور العام والمحوري الذي يلعبه شيوخ الزوايا في نشر الفكر الإسلامي الوسطي والتصدي بقوة لأصحاب الفكر المتطرف والشاذ.

في السياق ذاته، قال الشيخ عرفان دابو منسق المؤتمر الدولي القادرية، إن الطرق والزوايا الصوفية في إفريقيا عليها دور كبير جدًا خلال هذه الفترة، يتخلص هذا الدور في الحفاظ على التصوف من الدخلاء، والحفاظ على الزوايا لأن ذلك يسهم في بقاء التصوف والصوفية، لأن الوضع الراهن يتطلب من جميع الطرق التكاتف للخروج من هذه الأزمة العالمية التي تحدث لأول مرة بسبب انتشار فيروس كورونا، وتوقف غالبيه المنتديات حول العالم.

وأوضح “منسق القادرية” في تصريحات له : أن صوفية إفريقيا تقوم بدورها المحوري على أكمل وجه، وذلك لحماية القارة السمراء من الفكر المتطرف والمتشدد، لذلك تحمل على عاتقها مهمة الخلاص من الفكر الظلام الذي تحاول التيارات الظلامية نشره.

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici