تقرير عن حياة الحاج إبراهيم نياس الكولخي صاحب الفيضة التيجانية

0
608

بعد مرور 46 عاما على رحيله، نتذكّر عن شخصيّة خالدة سَخَرَّت نفسه وأقلامه في خدمة المسلمين والدفاع عن الإسلام، داعيا من تأسيس مراكزٍ للعلم ،وخدمة التراث الديني الإسلامي الأصيل إنه الحاج إبراهيم نياس الكولخي الذي بحبه للمصطفى جعله ينشد في شهر ولادته :
هنيئا لإبراهيم لاح هلاله
هلال بدى لناظرين جماله

هلال ربيع فيه جاء محمد
فتم لنا البشرى وعم نواله

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici